بيانات وتصريحات

إيمان إبراهيم : رغم اعتذارها..استمرار الهجوم الكردي على أحلام

295866 1694093136235 nلم يكن برنامج أراب أيدول يحتاج إلى أكثر من نفحة عنصرية ليصبح حديث الصحافة والناس، ما دامت المواهب لم تعد تثير حتى محبي الطرب الأصيل.
فقد وقعت الفنانة أحلام هذه المرة في فخ العنصرية مرتين في حلقة واحدة، إذ إنها أقصت مشتركاً عراقياً لمصلحة مشترك سعودي صاحب إمكانات ضعيفة، واعترفت بأنّ كفة هذا الأخير

رجحت بسبب جنسيته، وبسبب ما أسمته حاجة البرنامج إلى من يمثل الأغنية الخليجية، وهو ما ضرب مصداقية البرنامج، وجعل من بقاء أي موهبة رهناً بالبلد الذي تنتمي إليه.

لأن مواقف كهذه باتت شائعة في برامج اكتشاف الهواة، فقد أعلنتها أحلام صراحة، في محاولة لاستمالة الجمهور السعودي بعد الاتهامات التي طاردتها العام الماضي، إثر مناوشات مع مشتركين سعوديين صبّت عليها جام غضب بعض من جمهورها السعودي، وما تلاه من فبركة تصريحات على لسانها كانت مرغمة على الرد عليها باستمرار.

زلة لسان
هذه المرّة، صبّ العراقيون جام غضبهم على أحلام، ليس لأنها استبعدت ابن بلدهم لحساب المشترك السعودي، بل لدخولها في متاهات سياسية أوقعتها في المحظور، ولم تشفع لها النوايا الطيبة.

ففي تعليق لها على المشتركة برواس حسين من كردستان، قالت النجمة الإماراتية إنّ على المشتركة أن تقدّم نفسها على أنها من العراق، لأن كردستان جزء لا يتجزأ من العراق.

صفق الجمهور بحرارة، وامتدح روّاد مواقع التواصل الاجتماعي الحس القومي العالي لدى الفنانة، التي كانت قد استبعدت المشترك العراقي لأسباب لا تمتّ إلى القومية بصلة، إلا أن هذه الأجواء الاحتفائية لم تكن كذلك في العراق، وتحديداً في إقليم كردستان الذي شنّ أهله حملة شعواء على النجمة، واعتبروا أنها تقوم بتهميشهم وإلغاء وجودهم.

اعتذار أحلام
وهو ما استدعى رداً سريعاً من النجمة التي أصدرت بيان اعتذار من الجمهور الكردي الذي أكّدت أنه أساء فهمها.

وجاء في البيان «تعقيباً على رد الشعب الكردي الذي وصلني بناء على حلقة أمس، أردت التوضيح فقط أنني لم أقصد أي إساءة للشعب الكردي وتواجد المتسابقة «به رواس» بالبرنامج وقبولها فيه يمثل رسالة سامية فنية، رسالة «حب وسلام» وتمثل المكان الذي جاءت منه، كونها غنت بالعربية لم نتردد بقبول موهبتها، وغنت بالكردية أيضا وأطربتنا وأمتعتنا، رحبنا بها من دون النظر لأي شؤون سياسية أو ما شابه ذلك، هي جاءت تحمل رسالة باسم الفن، رسالة يغلفها الحب والسلام، ونحن بدورنا نبادرها بالحب والسلام لها ولكل الشعب الكردي، كلامي كان بقصد محبة من دون التعرض أو الإساءة لكردستان، ولم أقصد فيه أن ألغي وجودكم ولا حتى المساس بكم، فخورة أنا أن «به رواس» جاءت تحمل بجمال صوتها الحب والسلام وفخورين جميعا بالإشادة بتلك الموهبة وتغذيتها ودعمها بصدر رحب.

وتابعت النجمة في بيانها: أنا أحلام شخصيا لدي الكثير من الأصدقاء الأكراد وأحبهم كثيرا وتتكلل علاقتنا بالحب والاحترام. من يفسر كلامي عن كردستان أنه إساءة، فقد ظلمني لأنني لم أقصد الإساءة بتاتا. أنا أكبر من السخافات المفسرة أو إثارة الفتن ولست ممن يدسون السم في كلامهم أو ممن يخوضون حروبا في أطر سياسية، وما دام هناك قيل وقال حول كلامي، فأنا أعتذر عنها وأعتذر منكم إذا وصل لكم بهذه الصورة الخاطئة، حمى الله الجميع وأدام عليكم الحب السلام. وادعموا «به رواس» بنت كردستان العراق.

هجوم كردي جديد
رد أحلام أحدث ردود فعل، فبعض جمهورها عارض فكرة اعتذارها، لأنه رأى أنها لم تخطئ، في حين رأى البعض الآخر أنها ستخسر من اعتذار كهذا، لأن عدد الأكراد 8 ملايين مقابل 550 مليون عربي، بحسب التعليقات التي وردت على صفحة الفنانة على موقع «فيسبوك».

من جهتهم، رأى بعض المعلقين الأكراد أنه على الفنانة أن توجّه اعتذارها على الهواء مباشرة، وألا تكتفي باعتذار خطي عبر «فيسبوك»، ولعلّ الأقسى كان تعليق من فتاة كردية تساءلت: من أنت حتی تتدخلي في شؤون كردستان؟ وهل هذا هو الوقت المناسب والمكان المناسب لذكر هذه المواضيع؟ أم تريدين تبرير سبب اختيارك للسعودي؟ أين كنت عندما قتل صدام آلاف الأبرياء من الشيوخ والنساء والاطفال؟ لا يحق لك التدخل بشؤون كردستان؟ هل رأيت نفسك في البرنامج كأنك ريفية وفوضوية؟ احترمي بقية القوميات وأتمنى أن يكون أسلوبك أرقى».

أما بعض الغاضبين، فأعطوا أحلام دروساً في تاريخ كردستان، وهو ما لم ترد عليه النجمة التي اكتفت بمجرد اعتذار عن زلة لسان أرادت من خلالها أن تكون لطيفة، هي التي اعتادت المشاكسة في البرنامج وعبر حسابها الخاص على «تويتر»، ويبدو أن اللطافة الزائدة لم تنفع أحلام هذه المرّة، خصوصاً أن صراحتها أوقعتها في مطبات سياسية، لم ينفع معها أي بيان اعتذار، فهل ستعتذر أحلام مباشرة على الهواء؟

الجواب في الحلقة المقبلة من «أراب أيدول».

 

جريدة القبس

 

295866 169409313235 n

كاريكاتير

The Best Bookmaker Betfair Review FBetting cvisit from here.

باخرة الكورد - كوردية - شاملة - مستقلة
المقالات والآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
gemyakurda@gmail.com